منتديات تبسة

مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه
منتديات تبسة

منتديات تبسة عينك على تبسة والجزائر زائر


مايقال ومن يقول

شاطر
avatar
محمد علي 12
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات

تاريخ الميلاد : 01/07/1963
ذكر
الدولة : تبسة (الجمهورية الجزائرية )
الولاية : تبسة
عدد الرسائل : 1106
عدد النقاط : 6246
نقاط تقيم الاعضاء : 48
السرطان القط
العمر : 54
الوظيفة : استاذ تعليم ابتدائي
تعاليق : إذا كان الأمس ضاع .. فبين يديك اليوم
وإذا كان اليوم سوف يجمع أوراقه ويرحل .. فلديك الغد.. لا تحزن على الأمس فهو لن يعود
ولا تأسف على اليوم .. فهو راحل
واحلم بشمس مضيئه في غد جميل

اللهم يامقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك
تاريخ التسجيل : 16/01/2010
03052011

جديد مايقال ومن يقول

مُساهمة من طرف محمد علي 12

استمع لما يقال لا لمن يقول.. هكذا كانت القاعدة قبل أن تتحول وتنقلب على
رأسها لتصبح استمع لمن يقول لا لما يقال، فأصبح النسق الثقافي الذي يتعزز
في نفوس وفكر العامة يبنى على مكانة الأشخاص لا على ما ينثرونه من معرفة أو
علم، فترسخت مفاهيم جديدة وقبيحة تحت هالة مكانة أحدهم أو وجاهته.

في
الماضي عندما يكذب أحدهم يقال له كذبت، لأن الناس كانوا يتفاعلون مع الحق
والحقيقة التي يعرفونها دون التأثر بمكانة من يصدر منه الكذب، اليوم أصبح
الكذب فن يتعلمه الناس لأنهم يعرفون أن حياتهم لن تسير إن لم يداهنوا هذا
الكبير بالكذب عليه ورفع مكانته فوق حقيقتها، والغريب أن الكبير يعلم أيضاً
أنهم يكذبون عليه وينافقونه، لكنه النسق الجديد لثقافة تقوم على تبادل
المصلحة والمنافع، قوامها أن يكذب الصغير ليحصل على مال أو جاه يدفعه
الكبير، ويقبل الكبير الكذب ليحصل على تمجيد وتفخيم لمكانته.. وهكذا صارت
الأمور وانقلبت المفاهيم. وعليه أكتب ما شئت، وقل ما شئت، فلا أحد يسمع ما
تقول، حتى تصنع لنفسك مكانتها الاجتماعية ليبدأ الناس بمتابعة ما تكتب وما
تقول، هذه المكانة لا يشترط تحققها أن تكون أكثر الناس علماً أو أحكمهم
وأزهدهم في الدنيا وأتقاهم، فمعايير المكانة لا علاقة لها بهذا اليوم وإنما
تصنعها المصالح والحظوة..

الإمام أبو حنيفة رضي الله عنه، في قصة
حان لأبي حنيفة أن يمد رجليه، لم يكن يعرف القادم عليه، ومع هذا أنصت له
ووقره تأثراً بثقافة الأولين، حتى تكلم وفضح ما في عقله، فمد أبو حنيفة
رجليه. لكن هذا ليس حالنا، فقد سمعنا كل الذين يملئون فضائنا بالضجيج،
وتابعنا ما يطرحونه من موضوعات، أو ينادون به من أفكار، وأيقنا أننا من
كثير منهم لن نكسب معلومة جديدة، ولا يرجى منهم ما ننتفع منه، ومع هذا لا
خيار أمامنا غير أن نتابعهم وأن نردد أفكارهم وغوغائيتهم، لا لأنهم يقولون
شيئاً جديداً أو أمراً مفيداً وإنما لأن مكانتهم الاجتماعية تسلب منا إرادة
أبي حنيفة في أن نمد أرجلنا عندما نقرأ أو نسمع كلاماً لا يرتقي لمستوى
الكلام...

بالمناسبة لك بعد أن قرأت ما كتبت أن تمد رجليك الآن.. والله المستعان.
مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

avatar

مُساهمة في السبت 7 مايو 2011 - 13:35 من طرف latifamer

بارك الله فيك أستاذي الكريم على مواضيعك
الهادفة دوما
تقبل :تحياتي:
avatar

مُساهمة في الثلاثاء 3 مايو 2011 - 9:24 من طرف رشة ورد




بارك الله فيك علـى المـوضوع الجمـيل والطـرح الممـيز
أفـدتنا بمـعلومات قـيمة ومفيدة جـزاك الله خـيرا
نحـن في انتظـار مواضيـعك الجديـدة والرائـعة
لـك مـني أجمـل التحـيات ودمـت فـي أمـان الله وحفـظه
تحيـاتي الحـارة

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 11 ديسمبر 2017 - 5:49