منتديات تبسة

مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه
منتديات تبسة

منتديات تبسة عينك على تبسة والجزائر زائر


هل تعلمون معنى "اللهم صل على محمد"

شاطر
avatar
رشة ورد
العضوة المميزة
العضوة المميزة

تاريخ الميلاد : 11/07/1993
انثى
الدولة : اسكــــــــــــــــ الجزائــــــر ــــــــــــــــــــن وفلسطـــــــ تسكنني ـــــــــين
المزاج : AM FINE BECAUSE THERE IS NO ONE CAN CHANG MY FINE DAYS
عدد الرسائل : 3693
عدد النقاط : 12055
نقاط تقيم الاعضاء : 413
السرطان الديك
العمر : 24
الوظيفة : وراء القراية
تعاليق : One Two Three Viva L'algerie
18 - نوفمبر - 2009
تاريخ لن ينساه الشعب الجزائري
*********************
صوني عفافَك بالحجابِ حقيقة *** واستغفري عما مضى وتوسّلِ
ولباسُ تقوى الله أغلى ثمناً *** من كلّ أنواع الجواهر والحُلي
***************
أنا لستُ وحدي في قرار تحـجّبــي *** خلـفـي كثــيـرٌ يـقتـفـيـنَ مَـتــابــي
فمعي النساءُ السائراتُ على الهدى *** ومعي الحيـاءُ وفطرتـي وكتـابــي

سأظلُّ أرقــى للسمـــاوات الـعُـــلا *** وأظلُّ أحيا في هــدى المـحــرابِ
تاريخ التسجيل : 13/05/2010

بطاقة الشخصية
حقل رمي النرد:
1/1  (1/1)
26062010

خبر هل تعلمون معنى "اللهم صل على محمد"

مُساهمة من طرف رشة ورد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


هل تعلمون معنى "الهم صل على محمد[size=25]"

[/size]
قال الشيخ العلاّمة المحدث محمد ناصر الدين الألباني في كتابه "صفة صلاة النبي
صلى الله عليه و سلم من التكبير إلى التسليم كأنك تراها" ص 165[size=25]:
[/size]
أول ما قيل في معنى الصلاة على النبي صلى الله عليه و سلم
قول أبو العالية[size=25]:
(
[/size]
صلاة الله على نبيه[size=25]:
[/size]
ثناؤه عليه و تعظيمه. و صلاة الملائكة و غيرهم عليه[size=25]:
[/size]
طلب ذلك من الله تعالى، و المراد طلب الزيادة لا طلب أصل الصلاة[size=25].)
[/size]
انتهى كلام الشيخ الألباني رحمه اله[size=25].
* * * * * * *
[/size]
فهل لك أن تتصورا أنكم تطلبوا من الله عز و جل أن يزيد في الثناء الحسن على النبي عليه الصلاة و السلام
في الملأ الأعلى؟؟
و هل تعلموا ما هو ثواب ذلك؟؟
الجواب
هو أن الله سيذكرك بالثناء الحسن في الملأ الأعلى عشر مرات[size=25]!!
[/size]
يا اله[size=25]!!
[/size]
ما أعظم هذا الشرف! تأملوا
من يذكرك؟
و أين؟
و عند من؟
و كم مرة؟
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم[size=25]:
(
[/size]
من صلى علي صلاة صلى الله عليه بها عشراً[size=25] )
[/size]
رواه مسلم[size=25].
* * * * * * *
[/size]
و هل تعلموا أن اسمك يُعرَضُ على نبينا صلى الله عليه و سلم عند صلاتك عليه؟؟
قال ابن القيم رحمه الله في "جلاء الأفهام[size=25]":
[/size]
أنها -أي الصلاة على النبي- سب بعرض اسم المصلي عليه صلى الله عليه و سلم و ذِكْرهِ عنده
كما قال صلى الله عليه و سلم[size=25]:
(
[/size]
إن صلاتكم معروضة عليّ ) رواه أبو داود و صحه الألباني[size=25].
[/size]
و كفى بالعبد نُبلاً أن يُذكر بن يدي رسول الله صلى الله عليه و سلم[size=25].
[/size]
انتهى كلام ابن القيم رحمه اله[size=25].
* * * * * * *
[/size]
اللهم صل على محمد وعلى آل محمد، كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد[size=25].
[/size]
اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد، كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد
مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

avatar

مُساهمة في السبت 26 يونيو 2010 - 15:01 من طرف منتديات تبسة

بارك الله فيكي على المعلومة القيمة
avatar

مُساهمة في الأحد 27 يونيو 2010 - 5:10 من طرف رشة ورد

وفيك بارك

شكرا ع مرورك المميزِ ..
سعــدت بـ توآجدكـ هنــآ ..
كــل آلوِد لك ..
avatar

مُساهمة في الجمعة 30 يوليو 2010 - 22:14 من طرف زائر

avatar

مُساهمة في الإثنين 2 أغسطس 2010 - 12:13 من طرف رشة ورد

شكرا ع مرورك المميزِ ..
سعــدت بـ توآجدكـ هنــآ ..
كــل آلوِد لك ..

avatar

مُساهمة في الإثنين 2 أغسطس 2010 - 21:42 من طرف محمد علي 12

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
موضوع مميّز تشكرين عليه

تمنياتي لك أختي الكريمة بالتّوفيق
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
avatar

مُساهمة في الثلاثاء 3 أغسطس 2010 - 8:05 من طرف رشة ورد

العفو
شكرا
شكرا ع مرورك المميزِ ..
سعــدت بـ توآجدكـ هنــآ ..
كــل آلوِد لك ..
avatar

مُساهمة في السبت 7 أغسطس 2010 - 8:09 من طرف idrissgaba

شكرا جزيلا بارك الله فيك
avatar

مُساهمة في الأحد 8 أغسطس 2010 - 7:41 من طرف رشة ورد

شكرا ع مرورك المميزِ ..
سعــدت بـ توآجدكـ هنــآ ..
كــل آلوِد لك ..
avatar

مُساهمة في السبت 1 يناير 2011 - 10:25 من طرف latifamer

توضيح رائع
avatar

مُساهمة في الخميس 6 يناير 2011 - 17:39 من طرف رشة ورد


شكرا ع مرورك المميزِ ..
سعــدت بـ توآجدكـ هنــآ ..
كــل آلوِد لك ..

مُساهمة في الثلاثاء 15 يناير 2013 - 23:56 من طرف mahmoud51

يقول ابن الجوزي رحمه الله تعالى :(قلتُ يوماً في مجلسي: لَو أَن الْجِبَال حَمَلَت مَا حُملّت ُلَعَجَزْت فَلَمَّا عُدْت إِلَى مَنْزِلِي قَالَت لِي الْنَّفْس كَيْف قُلْت هَذَا ؟ وَرُبَّمَا أَوْهَم الْنَّاس أَن بِك بَلاءً وَأَنْت فِي عَافِيَة فِي نَفْسِك وَأَهْلِك ، وَهَل الَّذِي حُمِلتَ إِلَا الْتَّكْلِيْف الَّذِي يَحْمِلُه الْخُلُق كُلُّهُم ؟ فَمَا وَجْه هَذِه الشَّكْوَى ؟فَأَجَبْتُهَا: إِنِّي لِمَا عَجَزَتُ عَمَّا حُمِلتُ قُلْت هَذِه الْكَلِمَة لَا عَلَى سَبِيِل الشَّكْوَى وَلَكِن للاسترواح ، وَقَد قَال كَثِيْر مِن الْصَّحَابَة وَالْتَّابِعِيْن قَبْلِي لَيْتَنَا لَم نُخْلَق وَمَا ذَاك إِلَّا لِأَثْقَال عَجَزُوُا عَنْهَا، ثُم مِن ظَن أَن التَّكَالِيف سَهْلَة فَمَا عَرَفَهَا ، أَتُرَى يَظُن الْظَّان أَن الْتَّكَالِيَف غُسْل الْأَعْضَاء بَرْطَلٍ مِن الْمَاء أَو الْوُقُوْف فِي مِحْرَابٍ لأداء رَكْعَتَيْن ؟ هَيْهَات هَذَا أَسْهَل الْتَّكْلِيْف ، وَإِن الْتَّكْلِيْف هُو الَّذِي عَجَزَت عَنْه الجبال وَمَن جُمْلَتِه أَنَّنِي إِذَا رَأَيْت الْقَدَْر يَجْرِي بِمَا لَا يَفْهَمُه الْعَقْل أَلْزَمَت الْعَقْل الْإِذْعَان لِلْمُقَدِّّر ، فَكَان مِن أَصْعَب الْتَّكْلِيْف وَخُصُوصاً فِيْمَا لَا يَعْلَم الْعَقْل مَعْنَاه كَإِيُلام الْأَطْفَال وَذَبَح الْحَيَوَان مَع الاعتقاد بِأَن الْمُقَدِّر لِذَلِك وَالْآمِر بِه أَرْحَم الْرَّاحِمِيْن ، فَهَذَا مِمَّا يَتَحَيَّر الْعَقَل فِيْه فَيَكُوْن تَكْلِيْفِه التَّسْلِيْم وَتَرْك الاعتراض فَكَم بَيْن تَكْلِيْف الْبَدَن وَّتَكْلِيْف الْعَقْل ؟)وَلَو شَرَحْتُ هَذَا لَطَال ، غَيْر أَنِّي أَعْتَذِر عَمَّا قُلْته فَأَقُوْل عَن نَّفْسِي وَمَا يَلْزَمُنِي حَال غَيْرِي إِنِّي رَجُل حُبِّب إِلَي الْعِلْم مِن زَمَن الَّطُفُوْلَة فَتَشَاغَلْت بِه ، ثُم لَم يُحبَبَ إِلَي فَنُ وَاحِدٍ مِنْه بَل فُنُوْنِه كُلَّهَا ، ثُم لَا تَقْتَصِر هِمَّتِي فِي فَن عَلَى بَعْضِه بَل أَرُوْم اسْتِقْصَاءه وَالْزَّمَان لَا يَسْعَى وَالْعُمْر أَضْيَق وَالْشَّوْق يَقْوَى وَالْعَجْز يُظْهِر فَيَبْقَى وُقُوْف بَعْض الْمَطْلُوْبَات حَسَرَات ثُم إِن الْعِلْم دَلَّنِي عَلَى مَعْرِفَة الْمَعْبُوْد وَحَثَّنِي عَلَى خِدْمَتِه ، ثُم صَاحَت بِي الْأَدِلَّة عَلَيْه إِلَيْه فَوَقَفْت بَيْن يَدَيْه فَرَأَيْتُه فِي نَعْتِه وَعَرَفْتُه بِصِفَاتِه وَعَايَنْت بَصِيْرَتِي مِن أَلْطَافِه مَا دَعَانِي إِلَى الْهَيْمَان فِي مَحَبَّتِه ، وَحَرَّكَنِي إِلَى الْتَّخَلِّي لِخِدْمَتِه وَصَار يَمْلِكُنِي أَمَرُ كَالوَجد كُلَّمَا ذَكَرْتُه ، فَعَادَت خَلْوَتِي فِي خِدْمَتِي لَه أَحْلَى عِنْدِي مِن كُل حَلَاوَة, ,فَكُلَّمَا مَلّت إِلَى الانْقِطَاع عَن الْشَّوَاغِل إِلَى الِخْلوَة صَاح بِي الْعِلْم أَيْن تَمْضِي؟ أَتُعرِضُ عَنِّي وَأَنَا سَبَب مَعْرِفَتِك بِه ؟فَأَقُوْل لَه: إِنَّمَا كُنْت دَلَيْلَاً ، وَبَعْد الْوُصُول يُسْتَغْنَى عَن الْدَّلِيل ، قَال: هَيْهَات كُلَّمَا زِدْتَ زَادَت مَعْرِفَتُك لْمَحْبُوَبك وَفَهِمْت كَيْف الْقُرْبُ مِنْه وَدَلِيْل هَذَا أَنَّك تعلم غَدَا أَنَّك الْيَوْم فِي نُقْصَان ، أَوَ مَا تَسْمَعُه يَقُوْل لِنَبِيِّه صَلَّى الْلَّه عَلَيْه وَآَلِه وَسَلَّم﴿ وَقُل رَّب زِدْنِي عِلْما ﴾ثُم أَلَسْت تَبْغِي الْقُرْب مِنْه فَاشْتَغِل بِدَلَالَة عِبَادِه عَلَيْه ، فَهِي حَالِات الْأَنْبِيَاء عَلَيْهِم الْصَّلاة وَالْسَّلام ، أَمَا عَلِمْت أَنَّهُم آَثَرُوْا تَعْلِيْم الخّلق عَلَى خَلَوَات الْتَّعَبُّد لِعِلْمِهِم أَن ذَلِك آَثَر عِنْد حَبِيْبِهِم، أُمَّا قَد قَال الْرَّسُوْل ﷺ لَعَلِّي رَضِي الْلَّه عَنْه :" لِأَن يَهْدِي الْلَّه بِك رَجُلا خَيْر لَك مِن حُمْر الْنَّعَم)
كنا وصلنا في المرة الماضية إلى هذا المقطع ، وأريد أن أنبه على كلام قلته قبل ذلك ، وهو ما يتعلق بمدارج المحبة ، نحن ذكرنا تقريباً خمسين درجةً من درجات المحبة حتى وصلنا إلى درجة العبادة التي هي أعلى درجات الحب على الإطلاق.
تنبيه: عندما ذكرت هذه الدرجات لم أقل يجب عليك أن تترقى فيها ، لأن هذه الدرجات إنما أخذها العلماء من كلام العلماء والعُبَّاد الذين جاءوا بعد الصحابة لا سيما أهل البصرة ، وكانوا مشهورين أيضاً بالصعق عند سماع القرآن أي كان الواحد منهم يسمع القرآن فيغمى عليه ،وكانوا أصحاب تعبد هم وسائر بلاد الإسلام ، لكن أهل البصرة على وجه الخصوص,الذي ينظر إلى أحوال التابعين وإلى كثرة صلاتهم وإلى كلامهم في المحبة ودرجاتها ، لا يجد هذا عند الصحابة ، يعني مثلاً لا تجد أحداً في الصحابة إذا سمع القرآن يغمى عليه مع قوة إيمانهم لا نشك أن كل الصحابة كانوا أفضل من كل من جاء بعدهم, وكما كانت عائشة رضي الله عنها تقول: "إن القرآن أكرم من أن تنزف عليه قلوب الرجال"القرآن أكرم من أن تسمعه ويغمى عليك ، لا، القرآن تسمعه يزيدك إيماناً ويزيدك يقظة لا يغمى عليك,لكن قلوب أهل البصرة كانت قلوباً رقيقة لم تتحمل ، يعني قلوب الصحابة كانت قوية وكانت أكثر رقة وهذا من الغرائب.
فدرجات المحبة هذه أخذها العلماء من كلام المحبين مثل سنون وهؤلاء الجماعة الذين لهم كلام كثير في المحبة جميل,فأخذوا هذه الدرجات من كلام هؤلاء العلماء أو كلام المتعبدين وأنا دائماً أميل إلى الشِرب الأول ، إلى القرون الثلاثة الأولى لا سيما القرن الأول الذي كان فيه النبي ﷺ,وكان فيه الصحابة، هذا هو القرن الفاضل وكل القرون التي جاءت بعد ذلك إذا نسجت على منواله كانت فاضلة ، حتى لو كان القرن متأخراً,يعني نحن اليوم لو نسجنا على قرن المنوال الأول كنا أفاضل ، حتى وإن تأخر زماننا ،.
ما قصده الشيخ عند ذكر درجات المحبة:فأنا عندما ذكرت هذه الدرجات في المحبة قصدت أن أهيج الناس على الوصول إلى المحبة و أن لها درجات حتى يصل المرء إلى آخر درجة فيها وهي التعبد وإلا فالمحبة نوعان,إذا كنا سنلم الموضوع ، وأنا خشيت عندما ذكرت درجات المحبة أن بعض الناس ييأس ، يقول لازم أمر بكل هذه الدرجات وأعرف علامة كل درجة من هذه الدرجات ومتى أصل للتعبد؟!أنا يمكن حياتي كلها تمضي وتنقي في الوصول إلى ثلاث درجات أو أربعة ، فمتى أصل إلى التعبد؟!
أنا خشيت الحقيقة بعدما ذكرت لكم هذا خشيت أن يدرك اليأس بعض الناس ويظن أنه لن يصل إلى درجة التعبد أبداً
فسأحصر الكلام في محورين :
المحور الأول : المحبة الشرعية
والمحور الثاني: المحبة الفطرية
المحبة الشرعية هي التي يُمدح المرء بها ويوزن بها يوم القيامة : والمحبة الشرعية ، أن تؤثر أوامر الله عز وجل ونواهيه على كل شيء عما عداهما ,لو استطعت أن تصل إلى هذا وصلت إلى قبة المحبة الشرعية التي يكون بها حجمك يوم القيامة ,لما قال النبي ﷺ: "لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من أهله وولده والناس أجمعين ، فقال عمر: يا رسول الله والله إنك لأحب إلي من كل شيء إلا نفسي، قال: لا يا عمر حتى أكون أحب إليك من نفسك ، قال: آلآن يا رسول الله أنت أحب إلي من نفسي"
لماذا استثنى عمر نفسه ؟ لأن النبي ﷺ لم يذكر النفس في الكلام ، لو كان لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من نفسه وأهله وولده والناس أجمعين يستحيل أن يقول عمر هذا الكلام,يقول أنت أحب إلي من كل شيء إلا نفسي,لكن قالها عمر لأن النبي ﷺ لم يذكرها ، فعندما ذكرها ﷺ لم يتوقف عمر حتى يسأل نفسه أهو أحب إلي من نفسي أم لا ؟ كان الجواب حاضرا ًحتى قال:" أنت الآن يا رسول الله أحب إلي من نفسي" الشاهد من الحديث: أي لا تؤمنوا تمام الإيمان إلا إذا آثرت الله ورسوله على هواك ,إذن أنت في هذا النوع من المحبة تسبح ضد التيار ، يعني تتمسك بالقرآن والسنة ، وتُعاقب وتُشرد وتسجن وممكن تُعدم !لأجل ثباتك على هذا الحق ، ما الذي ثبتك؟ محبتك إياه ، وهي المحبة الشرعية.
المحبة الفطرية ، لا يمدح الناس بها :البهيمة تحب أولادها ، ألم يقل النبي ﷺ:" إن الله خلق الرحمة مائة جزء ، فأنزل على الأرض جزءاً واحداً يتراحم منه الخلائق ، حتى أن الدابة العجماء لترفع حافرها عن وليدها خشية أن تصيبه"
الدابة العجماء: التي لا تعقل ترفع حافرها عن وليدها حتى لاتطأه,وهذه رحمة ، وانظر إلى الحيوانات كيف يفعلون مع أولادهم,فهذه محبة لا يمدح أحد بها ، الكافر يحب ولده ، ويؤثره على نفسه, فهذه محبة لا يمدح المرء بها, لأنها فطرية كمحبة الوالد لولده
متى يُمدح الإنسان بالمحبة الفطرية؟ ، إذا انضاف إلى هذه المحبة شيء آخر شرعي ينقلها من المحبة الفطرية إلى المحبة الشرعية.
إذا كلامنا كله فيما يتعلق بباب المحبة إنما هو باب المحبة الشرعية.
علامة المحبة الشرعية: وربنا تبارك وتعالى ذكر علامة المحبة الشرعية في كتابه ، قال: ﴿ قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ﴾هذه هي العلامة ،النبي ﷺ يقول الكلمة لا تعارضه حتى وإن لم تقصد, لا تجعل كلامك مضاداً لكلامه حتى لو كان كلامك لا يقصد به أنك تعارض النبي ﷺ ، مجرد اللفظ ممنوع أن تقول لا مثال: ابن عبد الله بن عمر ، عندما عبد الله بن عمر قال:" لا تمنعوا إماء الله مساجد الله "قال: "والله لنمنعهن" ، فكيف تأتي ذلك؟ فالرسول ﷺ قال: لا تمنعوا وهو قال: لا أنا سأمنع !ابن عبد الله بن عمر ما كان يقصد أن يعارض النبي؟ إطلاقا ًولا خطر بباله,بل كلامه يلتئم مع كلام عائشة رضي الله عنها الذي رواه البخاري وغيره ، قالت:"لو رأى رسول الله ﷺ ما أحدثته النساء لمنعهن المساجد"فعائشة رضي الله عنها تقول في زمانها" لو رأى رسول الله ﷺ ما أحدثته النساء لمنعهن المساجد" فابن عبد الله بن عمر يقول نفس كلام عائشة,أبوه يقول عن النبي ﷺ:" لا تمنعوا إماء الله مساجد الله "هو قال:" والله لنمنعهن يتخذنه دغلاً، "والدغل: هو المكان المليء بالأشجار مثل الغابات,يقصد أن المرأة يمكن تتحجج بالمسجد ، تريد أن تذهب مشوار إلى هنا أو إلى هنا وفقا ًلمزاجها ، فتقول أنا ذاهبة للمسجد,فتذهب تصلي وتلف على الموضوع الخاص بها ، أو لا تذهب للمسجد أصلاً,فهو يقول لا، ليس معنى أنها تقول أنا ذاهبة للمسجد أنا سأسلم لها!يلعبون ويذهبون يمنة ويسره وهذا الكلام فأنا سأمنع زوجتي من المسجد, فحصبه عبد الله بن عمر أبوه وسبه سباً سيئاً ، يقول راوي الحديث أظنه سالم :" ما سمعت ابن عمر سب أحدا ًهذا السب"وقال أقول:" قال رسول الله لا تمنعوا وأنت تقول لنمنع"!فانظر يكون الكلام مجرد ضد وخلاص حتى لو كان لا يقصد حقيقة الكلام
فإتباع النبي عليه الصلاة والسلام في كل شيء:انظر العلماء يقولون عندما يتكلمون عن قوله تبارك وتعالى﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تُقَدِّمُوا بَيْنَ يَدَيِ اللَّهِ وَرَسُولِهِ﴾ وهذه الصورة صورة جميلة ملآنة بالآداب بدءً بالمسألة ﴿ لَا تُقَدِّمُوا ﴾أي لا تقدموا أقوالكم ولا أفعالكم بين يدي الله ورسوله,في هذه الصورة الجميلة ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ﴾
أيهما أشد فظاظة ؟أن ترفع صوتك فوق صوته أو أن تقدم كلام أحداً على كلامه؟
الثانية ، يعني إذا كان مجرد رفع الصوت على صوته قبيحاً إلى هذا الحد ومنهي عنه، فكيف إذا قدمت كلام غيره عليه؟!في صحيح البخاري، السائب بن يزيد من حديث السائب بن يزيد وهو صحابي صغير النبي ﷺ مات وهو صغير.
قال:" بينما أنا في المسجد – المسجد النبوي يعني- إذ حصبني رجل ،_ أي رماه بحصاة يعني ، قال: فالتفت فإذا عمر بن الخطاب ، فقال لي: ائتني بهذين الرجلين – كان اثنان يتكلمون مع بعض بصوت عال –فقال: فجئته بهما ، قال: من أين أنتما؟
فقالا: نحن من الطائف، قال: أما لو كنتما من أهل البلد لأوجعتكما ، أترفعان صوتكما في مسجد رسول الله؟! لأن حرمته حياً كحرمته ميتاً ﷺ ، ممنوع ترفع صوتك على صوته وهو حي وأيضاً ممنوع أن ترفع صوتك عند قبره,هذا أدب، وهذا الذي هارون الرشيدي عندما كان يكلم مالك في المسجد فرفع صوته ، قال يا أمير المؤمنين اخفض صوتك ، فإن الله أدب المؤمنين فقال لهم ﴿ لَا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ﴾فعندما يكون هذا ممنوع ، آتي على كلامه ﷺ أطوح به خلف ظهري وآخذ أقوال الناس وأقدمها عليه!!هذا أعظم بلا شك من مجرد رفع الصوت على النبي ﷺ فالجماعة الذين يتكلمون اليوم في الجرائد وأناس يرتدون عمم ويحتسبون شيوخ وعلماء وهذا الكلام ، ويقول : المرتد لا يقتل!!النبي ﷺ قال:" من بدل دينه فاقتلوه"وليس ذلك فقط ، علي بن أبي طالب حرق بالنار مجموعة من الزنادقة الذين كانوا يقولون لعلي أنت إلهنا ، ابن عباس هو الذي أنكر عليه فقال ابن عباس:" لو كنت مكانه ما حرقتهم"، لقول النبي ﷺ :" لا يعذب بالنار إلا رب النار ، ولقتلتهم لقول النبي ﷺ: من بدل دينه فاقتلوه "والحديث في البخاري وغيره,حتى أن علي بن أبي طالب عندما بلغته كلمة ابن عباس قال:"يا ويح أم ابن عباس" ، العلماء قالوا ويح كلمة تعجب وتوجع,كأن علي بن أبي طالب يريد أن يقول:يا ليته قال لي ويحه لم لم يقل لي قبل ذلك؟هذا تأويل أو أنه كان يرى أن الأمر على سبيل الندب مثلاً, والحافظ بن حجر ذكر أكثر من تأويل في هذه المسألة,فعندما يأتي واحد ونقول له ، قال رسول الله ﷺ من بدل دينه فاقتلوه ، فيرد هذا الكلام!هذا يكون رفع صوته فوق صوت النبي,والأنكى من هذا أن يرفع صوته فوق كلام رب العالمين ، وأنتم ترون الآية﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تُقَدِّمُوا بَيْنَ يَدَيِ اللَّهِ وَرَسُولِهِ﴾المفتي لما سئل عن موضوع كامليا شحاتة ، قال: ترجع إلى دينها الأصلي!!أنا لم أكن أعرف هذا الكلام ، عندما تكلمت يوم الجمعة الماضي ، إلى أن وجدت في أحد الجرائد أنه في نادي القضاة في الإسكندرية سئل وكان عصبي جداً في الكلام ، ورئيس المحكمة سأله ماذا تعمل؟أظن في نادي القضاة عندما يكون كل الجالسون شيء طبيعي ألف باء يعملون محامين,فقال له نعم ترجع لدينها الأصلي أليس هذا رفع صوت وتقدم على كلام الله !الذي يقول﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِذَا جَاءَكُمُ الْمُؤْمِنَاتُ مُهَاجِرَاتٍ فَامْتَحِنُوهُنَّ اللَّهُ أَعْلَمُ بِإِيمَانِهِنَّ فَإِنْ عَلِمْتُمُوهُنَّ مُؤْمِنَاتٍ فَلَا تَرْجِعُوهُنَّ إِلَى الْكُفَّارِ﴾ كلام واضح مثل الشمس﴿ لَا هُنَّ حِلٌّ لَهُمْ وَلَا هُمْ يَحِلُّونَ لَهُنَّ﴾ فمسألة الامتحان نفسها ، إنسان جاء ليسلم ، فيأتي له بقسيس الأول، لكي يرجع لعقله!هذا في أي ملة ؟!رجل أسلم ، من الذي قال من العالمين يجب أن أأتـي له بواحد لكي أرجعه لعقله ودينه الأصلي ,ولذلك ليكون داخل عن اقتناع؟!!حتى لو لم يدخل عن اقتناع ، واحدة تحب واحد مسلم ، دخلت الإسلام لأنها تحبه ، فما شأنك أنت؟! ما الذي أدخلك في الموضوع ؟!!
شيء عجيب حتى عندما تأتي تزنه حتى بالمقاييس العادية الخاصة بهم تجد الكلام عجيب جداً ، كلام ليس له أي معني,خذ من هذا الضرب كل الذين يتكلمون ويسيرون في الناحيتين ، والبخاري أحاديثه مكذوب ومسلم !!! وهذا الحديث باطل ومنكر!!كل هؤلاء خالفوا مقتضى هذه الوصية ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تُقَدِّمُوا بَيْنَ يَدَيِ اللَّهِ وَرَسُولِهِ﴾
إذن المحبة الشرعية ألا تؤثر شيئاً من هواك على كلام الله وسوله: إذا قدرت تصل إلى هذه المرتبة فقد وصلت إلى مرتبة التعبد ، بدون أن نجعلك تتدرج في هذه الدرجات
فوا لله كان نفسي ألتقي بكم مرة ثانية لكي أنبه على هذه المسألة لأني خشيت أن يدخل عليكم اليأس منها .
نرجع لكلام ابن الجوزي الذي أريد أن أنبه عليه : ,أنا أعلم أن بينكم كثير من الشباب الذين يحملون الدعوة ويرجعون إلى بلادهم داعين إلى الله سبحانه وتعالى .
الدعوة إلى الله عز وجل هي أشرف الوظائف كلها : لا توجد مرتبة فوقها إطلاقاً لماذا؟لأنها ميراث الرسل ، وفي نفس الوقت الداعية إلى الله سبحانه وتعالى .
1-لابد أن يعرف قوة سلاحه ، وإلى أي مدى يصل؟
2-نوعية السلاح الذي يستعمله، وطبعاً كلمة السلاح هذه ليس معناها مسدس ضرب نار وهذا الكلام ، لكن أي مقاتل ، حتى العالم له سلاح وهو لسانه وحجته هذا الكلام
3- معرفة خصمه وما الذي في يده ؟
4- هل عنده ما يقاوم به خصمه أم لا؟
5- قوة خصمه ، وهل يستطيع أن يتفاداه أم لا؟
هذه أشياء من أهملها طاش سهمه في دعوته ،أحيانا السكوت يكون أبلغ من الكلام ،
واقعة حدثت بين إسحاق بن راهويه والشافعي :
وكان إسحاق بن راهويه يقلل من وزن الشافعي ، وطبعاً الشافعي مات وعمره أربع وخمسين سنة ، وتتلمذ له أحمد بن حنبل وهذه الطبقة يعني ، وكان من شيوخ الشافعي سفيان ابن عيينة ، وسفيان هذا شيخ أحمد بن حنبل وشيخ إسحاق بن راهويه,إذن الشافعي وأحمد وإسحاق أقران ، لأنهم أخذوا عن نفس الشيوخ ، سفيان وغيره,فلما الشافعي جاء وجلس في المسجد بدأ يتكلم بكلام لأول مرة يسمعوا كلام بهذا الجمال والحلاوة والفصاحة,فانبهر به أحمد وترك حلقة سفيان وذهب إلى حلقة الشافعي والاثنان كانوا في مسجد واحد متسع قليلاً,وكان إسحاق وأحمد متواخيان ، إسحاق بن راهاويه هذا شيء كبير جداً ، أبو حاتم الرازي مدحه مدح عال بشكل غير طبيعيوأبو حاتم هذا من يفلت منه يكون له حظ وافر ، من يفلت من حاتم الرازي ويقول عليه ثقة ثبت ، يكون له حظ كبير,هذا أبو حاتم الرازي أخذ يتغزل في إسحاق بن راهاويه,ثقة وجلالةً وحفظاً وفهماً ، قال: ولا يعرف له خطأ واحد ,تخيل إنسان لا يعرف له خطأ واحد ، مع أنه حافظ مثلاً ستمائة ألف حديث ولا يعرف له خطأ واحد وأحمد يقول لأبي إسحاق: ( ما عبر إلينا أحد الجسر مثل إسحاق وإن كان يخالفنا في أشياء فلازال النظراء يختلفون)
فكان أحمد وإسحاق متواخيان ويحبون بعضهم كثيرا,فعندما دخل إسحاق الحلقة ونظر فلم يجد أحمد ،فالتفت فوجده عند الشافعي فأنكر عليه,قال: تجلس عند الشافعي ونحن مثله ؟فقال له أحمد : إن فاتك حديث بعلو ، وجدته بنزول ، وإن فاتك عقل هذا الفتى أخشى ألا تجد مثله إسحاق أشار بيده ألا اهتمام بكلامه ,ولكي يبين إسحاق من وجهة نظره أن الشافعي لا شيء مهم ليس هو ذاك الفحل الذي يوزنه أحمد بن حنبل,بدأ يقوم بعمل مناظرات مع الشافعي ,المهم تناظروا في مسألة كراء بيوت مكة ، هل يجوز كرارها أم لا؟ الشافعي كان جالساً متكئاً ولا يأخذ المسألة جد ويتكلم من طرف منخاره,فإسحاق رطم بالفارسية ، وقال لصاحبه : هذا واضح أنه أي كلام والشافعي كان يعرف الفارسية وإسحاق لم ينتبه,فالشافعي جلس مربعاً ، وقال له : تناظر؟ قال إسحاق: ما جئت إلا لهذا,بدئوا يتناظروا فعلى عليه الشافعي علوا كبير وإسحاق ذاب، ذهب ولم يعد هناك إسحاق بن راهواية ، أول ما الشافعي بدأ يناظره في بعض هذه المناظرات يقول تاج الدين السبكي صاحب طبقات الشافعية ، يقول: فتكلم إسحاق ، فسكت الشافعي ,ففطن من حول الشافعي، لماذا ؟سكوت الشافعي كان أقوى من الكلام ، لأن كلام أبي إسحاق كان كله خطأ ، فلا ينفع يرد عليه,هناك كلام يكون كله خطأ لا تعرف ترد عليه,مثال: في حديث أبي ذر في صحيح مسلم ، أول ما أسلم أبو ذر وفي الليل ، في ليلية قمراء أضحيان اثنان من النساء المشركين يطوفون حول الكعبة ، وكان الكعبة فيها أصنام ، وكان هناك إساف ونائلة صنمان ،فأبو زر مغتاظ ، وهما يعبرون ، قال : أنكحا إحداهما الأخرى ، فإساف ذكر ونائلة أنثى ، فولولتا ، فالنبي عليه الصلاة والسلام وأبو بكر الصديق كانا قادمان ليطوفا بالبيت فسألوا المرأتين ما بكما؟ فقالا: إن هذا – وأشاروا إلى أبي ذر – قال كلمة تملأ الفم ، تصير عيباً لو رددت عليها تقع في الغلط,فاليوم وأنت تدعوا كل واحد من هؤلاء الجلوس له مذهب ، ونحن هنا في المعتكف الأمر مستقر قليلاً ، معظم الإخوة الذين يعتكفون معنا كل سنة تقريباً بنسبة 60 % نفسهم لا يتغيبون ، ويجد علينا 40%خلاص أول سنة من ثلاث خمس سنوات كان لا يوجد ترتيب ، الإخوة الذين نضعهم لكي يضبطوا المعتكف كل أخ يضعه هنا وهنا ويطلب منه أن يلتزم بالنظام، ويعترض الآخر على كلامه !!ويحجزن الصف الأول ولا يذهبون للإفطار إلا لأجل الصف الأول أو يضع حقيبته مكانه لكي لا يحجز آخر ، أو يذهب ويأتي بأكل من الخارج ، لكي يقف في الصف الأول!!
لا المعتكف ليس ذلك ، هذا معتكف وليس معتلف ، أنت أتيت لكي تجلس ثمانية تسع أيام تترك الفوضى في حياتك وتلزم بما يقال لك حتى ولو كان الذي يأمرك أصغر منك فما الإشكال أن تلتزم ؟ يقول لك يمين تقول حاضر ، شمال ، تقول له ، حاضر فكيف لا أستطيع أن أضبط مسجد وأنا أريد أن أحكم دولة ؟!عندما أنت أيضاً تخرج من يدي ، فماذا نفعل بالعامل الذي في الخارج الذي يحمل الفأس ماذا يفعل معه لو قال له يمنة ويسرة؟!!فالعام اليوم أفضل من سابقاً لأني أأخذ تقارير باستمرار عن أخبار الإخوة وما يفعلون والحمد لله أفضل وممتازين,هذا مثل معسكر ، تأتي وتترك هواك وتسمع كلام من هو أصغر منك,وأنت مغتبط من قلبك ، فكل الموجودين في المسجد كل واحد له مذهب ، أنا كرجل متصدر للدعوة المفترض أن كون على معرفة بكيفية التعامل مع كل واحد من هؤلاء,هذا سيء الخلق، وهذا كلامه قبيح ...إذا كنت قادرا ًأن أستوعب كل هؤلاء أكون نجحت ، لو لم أقدر أنظر ما إمكاناتي وأتعامل مع الجزء الذي أستطيع التعامل معه,ونحن تعلمنا على مدار السنوات الطويلة التي مرت كيف نتعامل مع الناس ,أنا تعاملي مع الناس الآن يختلف اختلافاً كبيراً عن تعاملي معهم من خمس وعشرين عاماً,لأني كنت شباب والشباب فيه شعبة من الجنون، ولكن الحمد لله لن نقم بعمل مشاكل مع أحد في الدعوة وهذا الكلام ، ولكن كنا نغتاظ وكنا أحياناً نتصرف تصرفات كرد فعل مباشر ، لكن الآن أصبحت المسألة أفضل, نستطيع بحمد الله أن نقرأ الشخص قبل أن يتكلم ، أكون عارف ماذا يريد هذا ، هي ينوي يعمل مشكلة أم لا؟ أتى لكي يتعارك أم لا ؟
لو جاء لكي يتعارك أبدأ الين له في الكلام ، وأذكر له في الكلام كثيراً حضرتك حضرتك ، وبذلك لا يستطيع أن يسبني وأنا أقول له حضرتك ولا أقول لأحد سيادتك ولكن أقول حضرتك ، لماذا؟ لأني أخاف من الحديث الذي يقول فيه النبي ﷺ: " لا تقولوا للمنافق يا سيد" ، فاحتمال أن يكون كذلك ، فأقول له حضرتك
حضرتك هذه معناها من الحضور ، وهو طبعاً واقف أمامي فيكون حضرته حاضر وموجود.
فالداعية إلى الله عز وجل لابد أن يكون واسع الحلم : أنا لا أريد أن أعبر بتعبير يؤخذ علي وأقول أن يكون مريضا ًبالحلم ، فهناك بعض الناس من يقول انظر الحلم الذي هو مدحه الله ورسوله يقول عليه مرض ، فهناك أناس يتسقطون الكلام,مثال : أنا رأيت واحد أتى لي بمقطع في النت وأنا أتعجب عن هؤلاء الناس الذين يفعلون مثل ذلك ، ألم يسمعوا عن يوم التغابن ؟!من الغبن من الخسارة ، وأنه سيقف بين يدي الله يوماً عارياً ليس بينه وبين ربه ترجمان فيسأله لماذا يعتدي على الخلق ويهتك أعراض الخلق
أنا لا أفهم والله ، هذا أخذ مقطع لي ، وأنا بقي لي مدة في الفضائيات لا أتلقى أي اتصالات في حلقاتي ، كنت أتلقى قبل ثلاث سنوات ، يمكن أتلقى فقط عندما يكون هناك برنامج حواري فقط ، وأكون على عيني أيضاً أن أتلقى اتصال ، ولكن في برامجي التي أقوم بعملها مثل زهرة الفردوس وحرس الحدود وفضفضة لا أتلقى اتصالالماذا ؟ لأن بعض الناس عنده غلو مقيت من ضمن هذا الكلام في منتدى الحكمة ، واحد قال قصيدة شعر في ، يمدح في وهذا الكلام ، فيقول : يا شيخ أود أن أقبل يديك وقدميك ، فأنا قلت : لا حول ولا قوة إلا بالله,هذا يدل على أني مغتبط أم زعلان؟ زعلان ، ولكن ما الذي يمكن أن أفعله مع واحد مثل هذا؟قلت له يا أخي لا تغلوا نهى النبي ﷺ عن الغلو ، فجاء بهذا المقطع ويستدل به علي أني وافقته على ما يقول ، فكيف وافقت وأنا حوقلت واسترجعت وقلت له إياك والغلو؟!فهو لا يرضيه إلا أن أسبه ، إذاً أنا سببته وقلت له أنت كذا وكذا ، وإلا أكون أنا راض عن مثل هذا الغلو!
فأنت لا تستطيع أن تقول أكثر من ذلك,فالنبي ﷺ لما قالوا له : "أنت سيدنا وابن سيدنا وابن سيدنا ، ماذا قال؟قولوا بقولكم ولا يستجرينكم الشيطان "، ليس أكثر من ذلك .
الأصل أن المرء معلم والموعظة الخشنة لا تصل إلى القلب:أنا لو أحببت أعظه وأقول له أنت كذا وكذا وستفتنون العباد ، وتكثرون الفساد في البلاد ، ماذا سيحدث له؟ يمكن أن ينتكس فوراً,يقول : انظر أنا أحبه وماذا أقول له وهو ماذا يقول؟! هذه أخلاق دعاة ؟! هذه أخلاق علماء؟! ويرتد على ذلك!أنا مهمتي أن أكون معلماً ولا أكون متعنتا ًلا أستطيع أن أقول أكثر من ذلك فواحد مثلاً مثل هذا عندما يقوم بعمل مثل هذا الكلام ما الذي أستطيع أن أفعله معه؟ حتى لو لقيته وقال أنا عملت كذا وكذا ، لا أستطيع أكثر أن أقول له يا أخي الوضع كذا وكذا وجزاك الله خيرا ً وأبتسم في وجهه وأبلع القصة أمشي,ولذلك أنا أقول لك الدعوة إلى الله لماذا هي أعلى المراتب كلها ؟ لأنك تبلع الخلق كلهم في جوفك, ولا تظهر التأفف ، إلا ما يقتضيه الحال ولا يكون فيه فساداً من ورائه ، ولذلك أشرف الوظائف كلها والمراتب من استطاع أن ينجح فيها,

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 15 ديسمبر 2017 - 19:57